ست الحسن
برجاء التسجيل - حيث انك غير مشترك معنا


موقع يهتم بجمال و صحة المرأة و الفقه الاسلامي و قضايا المجتمع و الفن و الرياضة
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 لن أستحلفكم بل أترجاكم أن تقرؤا هذا الحديث ....

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
FoXX
مشرف نشيط
مشرف نشيط


ذكر
عدد الرسائل : 29
العمر : 39
الموقع : http://www.silver-pc.co.nr/
العمل/الترفيه : مبرمج
المزاج : بخير و الحمد لله
الوسام : لن أستحلفكم بل أترجاكم أن تقرؤا هذا الحديث .... 1187177599
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/10/2008

لن أستحلفكم بل أترجاكم أن تقرؤا هذا الحديث .... Empty
مُساهمةموضوع: لن أستحلفكم بل أترجاكم أن تقرؤا هذا الحديث ....   لن أستحلفكم بل أترجاكم أن تقرؤا هذا الحديث .... Icon_minitimeالأربعاء مايو 20, 2009 3:20 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ الله عَنْهَا قَالَتْ: "لَمَّا رَأَيْتُ مِنَ النَّبِيِّ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ طِيبَ النَّفْسِ, قُلْتُ: "يَا رَسُولَ اللهِ، ادْعُ الله لِي". قَالَ:
"اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِعَائِشَةَ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهَا وَمَا تَأَخَّرَ وَمَا أَسَرَّتْ وَمَا أَعْلَنَتْ",




فَضَحِكَتْ عَائِشَةُ حَتَّى سَقَطَ رَأْسُهَا فِي حِجْرِ رَسُولِ اللهِ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنَ الضَّحِكِ, فَقَالَ: "أَيَسُرُّكِ دُعَائِي?" فَقَالَتْ: "وَمَا لِي لا يَسُرُّنِي دُعَاؤُكَ?"
فَقَالَ: "وَاللهِ إِنَّهَا لَدَعْوَتِي لأُمَّتِي فِي كُلِّ صَلاة".




أخرجه البزَّار في " مسنده " ( 2658 - كشف الأستار ) وحَسَّنه الألباني في " السلسلة الصحيحة " (5 / 324).
بأبي أنت وأمي يارسول الله ما أعظمك وما أرحمك بأُمَّتِك، ولقد وصفك ربك ومولاك فقال في حقك:


"

وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ".

وقال:
"لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ".


فمتى نحرص نحن عليه وعلى اتِّبَاعِهِ حَقَّ الاتِّبَاع؟ اللهم جَازِهِ عَنا خير ماجَزَيْتَ نَبِياً عن أُمَّتِه.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.silver-pc.co.nr
 
لن أستحلفكم بل أترجاكم أن تقرؤا هذا الحديث ....
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ست الحسن  :: المنتدي الاسلامي :: قسم العقيدة و الفقه الاسلامي-
انتقل الى: